وزير التعليم العالى والبحث العلمى يستقبل السفير الفرنسى بالقاهرة
26 أبريل، 2018
وزير التعليم العالي يتفقد مستشفى 57357، و يشارك الأطفال في فعاليات الاحتفال بقرب حلول شهر رمضان
8 مايو، 2018

المؤتمر الدولى الخامس لهيئة ضمان جودة التعليم والاعتماد

افتتح الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم والبحث العلمى صباح اليوم الأحد فعاليات المؤتمر الدولي الخامس للهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، الذى تنظمه الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، تحت رعاية المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، تحت شعار (تأملات، آفاق، تطلعات)، خلال الفترة من 22 – 23 إبريل الجارى، وذلك بحضور الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف وفضيلة الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر الشريف والسيدة/ شيرى كارين مديرة بعثة المعونة الأمريكية.

وفى بداية كلمته، أعرب الوزير عن سعادته بالمشاركة في أعمال المؤتمر الدولي الخامس للهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، الذى يعقد برعاية السيد المهندس رئيس مجلس الوزراء، بمشاركة (400) متخصص من ممثلي جميع مستويات التعليم بمصر، وخبراء دوليين وممثلين لهيئات ضمان الجودة العربية والأوربية.
ووجه د. عبد الغفار الشكر لأسرة الهيئة لحسن تنظيم المؤتمر، ولدورها المهم في غرس قيم ضمان جودة التعليم وغرس ثقافة الجودة، مرحبًا بضيوف المؤتمر من الدول الشقيقة والصديقة، راجيا للمؤتمر كل النجاح.

وأكد د. خالد عبد الغفار أن أهم التحديات التي تواجه المجتمع المصري هى غياب ثقافة الجودة، ولذا فقد اختارت الدولة الجودة كخيار لا بديل عنه للتحديث والتطوير ولذلك تم إنشاء الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد والتى تقوم بدرو حيوى فى حياتنا الأكاديمية من خلال وضع معايير الجودة وتطبيقها ونشر ثقافة الجودة، عبر إصداراتها وتواصلها المستمر مع المؤسسات التعليمية، وأيضا من خلال الأحداث العلمية المتنوعة، وعلى رأسها المؤتمر الدولي للهيئة، الذي يمثل قناة اتصال بين واقع الجودة في بلادنا ونظيره في العالم.

وأشار الوزير إلى أهمية هذا المؤتمر والذي يأتي في إطار دور الهيئة في نشر ثقافة الجودة، لافتًا إلى أنه يعد فرصة طيبة لرصد واقع الجودة في مؤسساتنا التعليمية واستشراف المستقبل وتحديد الأهداف التي نسعى لتحقيقها والمسارات المطلوب اتباعها، وهو ما ينعكس في أهداف المؤتمر والقضايا والموضوعات التي يناقشها، والتى تمثل أولوية لمجتمعنا، مثل: مفهوم التعليم للجميع بين النظرية والتطبيق، ومفهوم جودة التعليم من منظور أصحاب الأعمال، وآليات بناء وتعزيز الثقة والاعتراف بالمؤهلات، والتعليم والابتكار.

وحول التعاون القائم بين هيئة ضمان الجودة وومنظومة التعليم العالي والبحث العلمي، أشار د. خالد عبد الغفار إلى ما رصدته الوزارة من تمويل لاعتماد 140 الكليات، وزيادة عدد الكليات الحاصلة على الاعتماد من 46 كلية عام 2014 إلى 87 كلية عام 2017 بتكلفة اجمالية800 مليون جنيه، موضحًا أنه خلال العام الماضي، أجرت الهيئة (90) زيارة مراجعة لمؤسسات وبرامج التعليم العالي، وأصدرت (30) قرار اعتماد، فضلاً عن (12) قرار تجديد اعتماد، م معربًا عن ثقته بأن القادم أفضل بإذن الله، فى ظل ما تبديه كافة الجهات المعنية من تعاون مثمر ومستمر.

وفى ختام كلمته، أعرب الوزير عن تمنياته بنجاح المؤتمر، وأن تنعكس نتائجه على حاضر ومستقبل الجودة في بلادنا.